النجاح - قالت المنظمة الإسلامية للتربية والعلوم والثقافة (إيسيسكو)، قوات الاحتلال الإسرائيلي ترتكب "جريمة حرب" باستخدامها الرصاص، والغازات السامة، لمواجهة الفلسطينيين المشاركين بمسيرات العودة الكبرى.

جاء ذلك في بيان صادر اليوم السبت، عن المنظمة التي تتخذ من العاصمة المغربية، الرباط، مقرًا لها، أدانت فيه الاعتداءات الإسرائيلية على الفلسطينيين العزل.

وذكرت المنظمة أن "استخدام الاحتلال الإسرائيلي الرصاص، والغازات السامة؛ لمواجهة مواطنين فلسطينيين عزّل يطالبون بحقوقهم المشروعة، يعتبر جريمة حرب"

وأضافت الايسيسكو أن "تعمد قتل الفلسطينيين وإيقاع أكبر الإصابات فيهم، جريمة ضد الإنسانية".

كما استنكرت المنظمة استشهاد الصحفي، ياسر مرتجى، اليوم، متأثرًا بإصابة لحقت به أمس أثناء تغطيته لمسيرات العودة.

ودعا المدير العام للإيسيسكو عبد العزيز بن عثمان التويجري، بحسب البيان، المنظمات الدولية لإدانة هذه الاعتداءات الإجرامية على الشعب الفلسطيني، التي تضرب بالقانون الدولي عرض الحائط.

وبلغ عدد الشهداء جراء الاعتداءات "الإسرائيلية" على المتظاهرين، منذ بداية المسيرة في 30 مارس/آذار الماضي، 31 شهيدًا، فضلًا عن ألفين و850 مصابًا.