النجاح - بحث وزير التربية والتعليم العالي صبري صيدم، مع ممثل هنغاريا لدى فلسطين كسابا رادا، تعزيز التبادل الثقافي والأكاديمي بين البلدين، ودعم برنامج رقمنة التعليم، والتحضيرات لإبرام اتفاقية تعاون تتضمن زيادة عدد المنح الدراسية.

وأشاد صيدم بالتعاون المتين بين هنغاريا وفلسطين في عدة قطاعات وعلى رأسها التعليم. وأكد أن توقيع الاتفاقية بين البلدين سيسهم في خدمة التعليم بشكل شمولي وممنهج، وبما ينسجم مع خطط الوزارة التطويرية.

وشدد صيدم على حرص الوزارة الكبير في سبيل مأسسة التعاون وتعزيز الشراكات مع مختلف دول العالم، والتركيز على النشاطات الثقافية والعلمية التي من شأنها إيصال رسالة لهذه الدول.

بدوره، أعرب رادا، عن استعداد بلاده لدعم التعليم في فلسطين، وتفعيل آفاق التعاون لتحقيق الغايات المشتركة.