النجاح - حقق مقطع فيديو يظهر قوات االاحتلال تستهدف شابا فلسطينيا وهو يصلي، انتشارا واسعا على مواقع التواصل الاجتماعي.

وفي الفيديو كان الشاب الفلسطيني يصلي عند السياج الفاصل شرقي رفح، عندما استهدفه الرصاص، ما أدى إلى إصابته.

وتشهد فلسطين حدادا وطنيا على الشهداء، خلال المواجهات التي صاحبت فعاليات "يوم الأرض"، الجمعة.

واستشهد 15 مواطنا فيما أصيب أكثر من 1600 آخرون، في مواجهات مع قوات الاحتلال، الجمعة، في أسوأ يوم من أعمال العنف منذ حرب غزة عام 2014.

وبمناسبة "يوم الارض" تدفق عشرات الآلاف من الفلسطينيين، على المنطقة المحاذية للحدود بين غزة وإسرائيل، في مسيرة احتجاجية يطلق عليها "مسيرة العودة الكبرى".

ومن المقرر أن تستمر حركة الاحتجاج 6 أسابيع، للمطالبة بتفعيل "حق العودة" للاجئين الفلسطينيين إلى ديارهم، والمطالبة أيضا برفع الحصار الإسرائيلي عن قطاع غزة.