النجاح -  استقبل الرئيس محمود عباس، اليوم الثلاثاء، بمقر الرئاسة في مدينة رام الله، وفدا من مفوضية المنظمات الشعبية، ومفوضية التعبئة والتنظيم لحركة فتح، وأمناء سر الأقاليم، ومسؤول الشبيبة الفتحاوية.

واطلع  الوفد على آخر المستجدات على الصعيد السياسي، والتحديات المحدقة بالقضية الفلسطينية، مؤكدا قدرة شعبنا على الصمود والتحدي والانتصار على كل هذه التحديات.

وأشار الرئيس إلى الدور الكبير الذي تلعبه "فتح" في الحفاظ على المشروع الوطني الفلسطيني، ودعم صمود ابناء شعبنا على أرضه والتمسك بثوابته الوطنية.

بدوره، اطلع الوفد  الرئيس، على التحضيرات الجارية لعقد انتخابات مجالس الطلبة في الجامعات الفلسطينية، وفي نقابتي المحامين والمهندسين، مؤكدين حرص حركة فتح على تكريس الحياة الديمقراطية في الحياة السياسية والمجتمع الفلسطيني.

كما جرى خلال اللقاء، بحث اخر الترتيبات لعقد المجلس الوطني الفلسطيني، والذي يشكل عقده فرصة لترتيب البيت الفلسطيني وحشد الطاقات لمواجهة الاخطار المحدقة بقضيتنا الوطنية.

وحضر اللقاء، نائب رئيس حركة فتح محمود العالول، ومفوض المنظمات الشعبية توفيق الطيراوي، ومفوض التعبئة والتنظيم للأقاليم الشمالية جمال محيسن.