النجاح -  سمحت ما تسمى بـ" اجهزة امن الاحتلال" بالنشر بان منفذ عملية الطعن قرب سلفيت والتي قتل فيها حاخام مستوطن ، هو عبد الكريم عادل عاصي (19 عاما) من سكان يافا ويحمل بطاقة هوية اسرائيلية، حسب زعم الاحتلال.

وادعت مصادر عبرية ان والد منفذ العملية مقيم في نابلس بينما والدته من سكان حيفا، وتحمل الهوية الإسرائيلية.

بدوره قال وزير جيش الاحتلال أفيغدور ليبرمان ان موجة العمليات في الأسابيع الأخيرة زادت وسنوقف هذه الموجة"

وزعم ليبرمان "ان العملية جاءت نتيجة مباشرة للتحريض من قبل كبار مسؤولي فتح والسلطة الفلسطينية".