النجاح - نظم حزب القائمة الموحدة (الحمر والخضر) - مدينة يورينج يوم أمس الخميس، وقفة تضامنية مع فلسطين، بمشاركة ملتقى الجالية الفلسطينية في الدنمارك والرابطة الفلسطينية في مدينة ألبرج.

ورفع المشاركون الاعلام الفلسطينية واليافطات المؤيدة للحق الفلسطيني والمطالبة باعتراف الدنمارك بالدولة الفلسطينية وعاصمتها القدس.

وتخلل الوقفة إلقاء كلمات، ركزت على حق شعبنا في إقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس.

وبدوره، أشاد أمين سر حركة التحرير الوطني الفلسطيني "فتح"/ منطقة ألبرج، محمد ملحم بمناصرة حزب القائمة الموحدة (الحمر والخضر) للقضية الفلسطينية، مؤكدا ضرورة الاستمرار بالفعاليات المناصرة للقضية الفلسطينية للتعريف بها.

 كما ثمن موقف القيادة الحكيم والذي فتح المجال للتحرك ومخاطبة العقل الغربي بلغة واضحة يفهمها، موضحا عدالة القضية الفلسطينية.

وأشار عدد آخر من المشاركين في الفعالية في كلمات لهم إلى أنه حان الوقت لممارسة الضغط على دولة الاحتلال للالتزام بالقوانين والشرائع الدولية.

وشددوا على رفض إعلان الرئيس الأميركي دونالد ترمب القدس عاصمة لدولة الاحتلال.