النجاح - حذر مدير ما يسمى منظمة نجمة داوود الحمراء (التي توازي الصليب الاحمر او الهلال الاحمر في دول العالم)، ان طواقم المنظمة سيوقفون عمليات الاغاثة والانقاذ في الضفة االغربية، في ضوء عدم تحويل الميزانية المتفق عليها للمنظمة من قبل حكومة نتنياهو.

وفي رسالة بعثها الى رئيس حكومة الاحتلال قال مدير هذه المنظمة ايلي بين ان السنة الالية على وسط الانتهاء، حيث وصل العجز الى 13 مليون شيكل، وان ذلك يدفع نجمة داوود الحمراء الى تقليص خدماتها بدءا بما تقدمه في الضفة الغربية.

والمتضرر الاول من هذا القرار في حال تنفيذه هم المستوطنون، حيث اعلن قادتهم ان على نتنياهو الاستجابة لطلب اللجنة، فيما انتقدوا رئيس اللجنة الذي يميز بين الاسرائيليين والمستوطنين، مشيرين الى انهم اسرائيليون وفق القانون.