النجاح - اندلع يوم الأربعاء الماضي، في مخيم موريا بجزيرة ليسفوس متليني اليونانية قتال عنيف بين اللاجئين أصيب على إثره أكثر من 20 لاجئاً واحتراق عدد من خيام اللاجئين.

ووفقاً للاجئين تواجدوا خلال الحادثة، أن المشكلة حدثت بسبب الطعام بين أحد اللاجئين العرب ولاجئ من أفغانستان الأمر الذي تطور بين مهاجرين عرب وبينهم لاجئين فلسطينيين وسوريين وبين مهاجرين من أفغانستان.

ونقلت مجموعة العمل من أجل فلسطينيي سورية عن لاجئين في المخيم أن المشكلة تصاعدت مما أدى إلى تكسير كرافنات اللاجئين واشتعال خيامهم وانفجار قوي بسبب عبوة غاز.

وعن دور الشرطة قال اللاجئون أنها تدخلت بشكل عنيف لفض الاشتباك، حيث تعرض بعض اللاجئين للإصابات على يد عناصرها، فيما أكد لاجئون أنه لا توجد وفيات وتم تشخيص 15 جريح منهم من تعرض لعملية طعن بالسكاكين بسبب الحوادث.

يشار إلى أن كثافة المخيمات باللاجئين وعدم وجود مساحات كافية جعلت حياتهم مزرية وقاسية، وتعتبر جزيرة ليسفوس الأعلى بعدد اللاجئين من بين الجزر الأخرى، حيث تضم قرابة 10 آلاف لاجئ، يشار إلى أن اللاجئين في الجزر اليونانية يعيشون أوضاع معيشية صعبة وبطء إجراءات اللجوء والنقل إلى البر اليوناني.