النجاح -     أعلن وزير الصحة د. جواد عواد أن حالة الطفل الرضيع يوسف إشكيان 6 شهور الذي أصيب ليلة أمس بجراء جراء قصف جيش الإحتلال لغزة، بحالة مستقرة وهو يتلقى العلاج اللازم في مجمع الشفاء الطبي.

كما أعلن الوزير عواد بأنه أصدر تعليماته بنقل والدة الطفل الجريحة منى إشكيان من المستشفى الأندونيسي الى مجمع الشفاء الطبي لتكون بقرب ولدها الرضيع ومن أجل إستكمال علاجها هناك.

وأستنكر وزير الصحة ما أقدمت عليه سلطات الإحتلال من قصف للمدنيين العزل في قطاع غزة، والذي أدى الى إصابة العشرات منهم، كما أدى الى إصابة الرضيع وولدته بجروح بالغة تمت السيطرة عليها وهما الأن بحالة طبية مستقرة.

أكد وزير الصحة أن المستشفيات والمراكز الطبية والصحية الحكومية في المحافظات الشمالية والجنوبية تعمل في هذه الفترة في حالة طوارئ، نظراً لعدد الإصابات التي نتجت خلال التظاهرات المنددة بقرار الرئيس الامريكي دونالد ترامب والقاضي باعتراف بلاده بالقدس عاصمة لإسرائيل.

‎وأشاد وزير الصحة بجهود الطواقم الطبية في كافة المشافي وطواقم الإسعاف العاملة في الميدان، والتي ساهمت في إنقاذ حياة العديد من المصابين.