النجاح - قالت سفارة دولة فلسطين لدى بلغاريا اليوم الخميس، إن معرض الصور الخامس الذي تم افتتاحه قبل اسبوعين وسط العاصمة البلغارية صوفيا اختتم، "حيث يعتبر هذا المعرض الاكبر ليس فقط في بلغاريا، بل وفي كل القارة الأوروبية".

واقيم المعرض بالتعاون بين سفارة دولة فلسطين في بلغاريا وبلدية العاصمة صوفيا، على جسر يقع وسط المدينة للمشاة، ويمر عبره يوميا المئات من المواطنين والسياح.

احتوى المعرض على ستين لوحة من الحجم الكبير للمدن والأماكن المقدسة في فلسطين، وصور لجدار الفصل العنصري وللفلكلور والتراث والمأكولات الفلسطينية، ولوحات لقصائد محمود درويش وإبراهيم طوقان ورسومات كاريكاتورية لناجي العلي، وصور الزيارة الأخيرة لرئيس الوزراء البلغاري لفلسطين وتوقيع عدد من الاتفاقيات، وصور للرئيس الراحل ياسر عرفات والرئيس محمود عباس، ولوحات من الفن التشكيلي للفنان اسماعيل شموط.

واكد سفير دولة فلسطين في بلغاريا احمد المذبوح انه نظرا للأحداث الاخيرة التي جرت في العاصمة الفلسطينية القدس احتجاجا على التغييرات التي اجرتها سلطات الاحتلال الاسرائيلي في حرم المسجد الاقصى، قد تم تخصيص 20 لوحة من المعرض للعاصمة الفلسطينية القدس، "للتأكيد على هويتها وانتمائها الفلسطيني العربي ورفضا لعمليات التهويد والتزوير التي تقوم بها سلطات الاحتلال".

يذكر أن المعرض استمر لمدة 15 يوما، وتجري الآن التحضيرات لنقل المعرض الى مدن بلغارية أخرى.