النجاح - اصدر النائبان عن العربية للتغيير في القائمة المشتركة د. أحمد الطيبي والمحامي اسامه سعدي بيانا جاء فيه: "قيام السلطات الاسرائيلية بسحب بطاقة الصحافي مراسل قناة الجزيرة الياس كرام، وهو أحد الصحافيين البارزين في البلاد، تعتبر مسّا واضحا ضد حرية التعبير وحرية العمل الصحافي".

وأضاف النائبان: "نحن امام فصل جديد من فصول الاجراءات الانتقامية التي تقودها السلطات الاسرائيلية، وهي اجراءات منافية للديموقراطية وتمس بالحقوق الاساسية بشكل صارخ".

وكان مكتب الصحافة الحكومي التابع لحكومة الاحتلال الاسرائيلية قرر سحب اعتماد مراسل الجزيرة، إلياس كرام، إذ زعمت أنه ناشط في المقاومة الفلسطينية، بحسب ما نقلت وسائل إعلام عبرية، بعد أن يحضر جلسة استماع لدى المكتب الحكومي.

وطالب النائبان بالالغاء الفوري لهذا القرار المجحف وعدم اعتراض عمل الصحافي الياس كرام وكافة الصحافيين والسماح لهم بمزاولة المهنة بحرية.

وأنهى النائبان: "الحكومة الاسرائلية المسؤولة عن مقتل صحافيين فلسطينيين واصابة واعتقال اخرين، مستمرة في سياساتها وهذه المره ضد صحفيين عرب من الداخل".