النجاح - أكد اللواء توفيق الطيراوي عضو اللجنة المركزية لحركة فتح، ورئيس جهاز المخابرات السابق، أنه حصل اليوم على شهادة الدكتوراة من جامعة طنطا المصرية في فلسفة التربية، وكانت الرسالة بعنوان (دور القيادات في الجامعات الفلسطينية في تعزيز الانتماء الوطني لدى الطلبة).

وجاء في الرسالة، بحسب ما أفادت وكالة معاً، عناوين وفصول هامة على طريق قراءة مسيرة الجامعات الفلسطينية ودور الحركة الوطنية فيها.

يشار الى ان اللواء توفيق الطيرواي حاول إكمال دراسته في التاريخ بعد حصوله على شهادة في التاريخ، لكن حرب لبنان عام 1982 اندلعت وتأجل الأمر، وهام الفادئيون في عرض البحر مع ياسر عرفات، وهاجروا الى اليمن وليبيا وتونس والجزائر، وحين حاول مرة أخرى استكمال دراسته حين كان يعمل مع الشهيد أبو اياد لكن الأمور تعقدت ومنعت عنه تحقيق هذا الحلم.

وحين عاد الى الوطن عام 1995 سجل الطيراوي لاستكمال دراسته في جامعة النجاح، ولكن الامور كانت اصعب مما يتخيل حيث جرى توكيله بمهام رئيس جهاز المخابرات. وبعد تركه المنصب راوده الحلم مرة اخرى، ولكنه حوصر مع الزعيم عرفات حتى العام 2004.

بعدها انتظم لاستكمال الدراسة في الاردن، ولكنه وبعد 3 أشهر ولاسباب خارجة عن ارادته لم تيمكن من متابعة الدراسة. 

الطيراوي الذي كان في الخمسينيات من العمر لم يكل ولم يمل، فذهب وسجل في جامعة طنطا وظل يلاحق حلمه وباصرار غريب حتى حققه، ونال الدكتوراة في فلسفة التربية.