النجاح -  عقدت وزارة التربية والتعليم العالي، من خلال الإدارة العامة للتعليم المهني والتقني، اليوم الأحد، لقاءً حول تطوير التعليم الزراعي، وذلك بالربط عبر "سكايب" مع قطاع غزة، بالإضافة إلى مشاركة ممثلين عن الجهات الداعمة لبرامج التعليم والتدريب المهني والتقني كالوكالة البلجيكية للتنمية، والإغاثة الإسلامية.

وفي الكلمة الافتتاحية قام كل من مدير عام التعليم المهني والتقني جهاد دريدي ومدير المدارس المهنية أسامة اشتية، بوضع الحضور في صورة التطورات المتسارعة في قطاع التعليم المهني والتقني، والمبادرات والتوجهات الجديدة التي أطلقتها الوزارة في هذا المجال، بدءاً من برنامج دمج التعليم المهني والتقني بالتعليم العام واستحداث الصف العاشر المهني مطلع العام الدراسي القادم واستحداث الفرع التكنولوجي.

وتم خلال اللقاء التركيز على سبل تطوير التعليم الزراعي وبرامجه ومناهجه بما ينسجم والتوجهات الحديثة واحتياجات سوق العمل، وضرورة توحيد الجهود في جناحي الوطن بهذا المجال، مع الأخذ بعين الاعتبار خصوصية المحافظات الجنوبية واحتياجاتها في هذا القطاع، كما تم خلال اللقاء عرض مقترح لتطوير مناهج التعليم الزراعي، قدمته مديرة مكتب الوكالة البلجيكية للتنمية في غزة حنين أبو نحلة.

وفي نهاية اللقاء، أوصى المجتمعون بضرورة استمرار التنسيق بين الجهات المختصة لاستكمال تطوير مناهج عصرية للتعليم الثانوي الزراعي، تنسجم وتلبي احتياجات سوق العمل.