النجاح - طالبت نقابات النقل العام، يوم الاثنين، رئيس الوزراء بإقالة وزير النقل والمواصلات م.سميح طبيلة, جاء ذلك خلال الاعتصام، الذي نظمته نقابات النقل العام، أمام مقر رئاسة الوزراء، احتجاجاً على سياسات وزير النقل والمواصلات سميح طبيلة الذي حملته النقابات مسؤولية تنصلهمنالاتفاقيات المبرمة.


وشددت النقابات على ضرورة إقالة وزير المواصلات وتعيين آخر متفرغ لخدمة قطاع النقل، ومراجعة اتفاق "الاوريو" بما يضمن عدم إلحاق الضرر بالعاملين، والامتناع عن أي إجراء تجاه شركات لديها قضية لم يصدر الحكم القضائي فيها.


وأكدت نقابات النقل العام أن الوزارة تصر على شطب بعض الخطوط والشركات عن الوجود بالرغم من أن عمرها يزيد عن قرن من الزمن، وإنشاء شركات جديدة مكانها.
وأشار بيان وزعته النقابات الى المخاطر التي تهدد قطاع النقل العام في فلسطين، واصرار الوزارة على شطب بعض الخطوط والشركات عن الوجود وانشاء شركات جديدة مكانها دون اساس قانوني، خاصة أن القضية المتعلقة بتلك الشركة ما زالت منظورة في القضاء ولم يتم البت فيها بعد.


وقالت النقابات في بيانها " ان حالة من التدهور والإنهيار والتراجع اصابت قطاع النقل منذ تولي الوزير لمنصبه، موضحا أنه يشغل الى جانب منصبه كوزير عشرات المناصب الأخرى أبرزها رئاسة بلدية نابلس، ومجلس جامعة الخليل، ورئاسة شركة طبيلة للمقاولات، وغير ذلك من المناصب التي تحول دون قدرته على القيام بمهامه" بحسب تعبير البيان