النجاح - تمهيدا لهدم المباني المتنقلة التي نصبها أهالي الداخل لسكان قرية أم الحيران، عقب العدوان الإسرائيلي الأخير عليها، كثفت شرطة الاحتلال وآلياتها وجودها في زوايا القرية، وحول المنطقة التي نصبت عليها البيوت مؤخرًا، حيث ألصقت شرطة الاحتلال على "الكرفانات" والخيام التي تم إعادة بناءها لسكان القرية أوامر هدم قبل عدة أيام.

وكانت أم الحيران تعرضت لعدوان إسرائيلي قبل أسبوعين، حيث اقتحم الاحتلال القرية وأطلق الرصاص على سكانها بعد محاصرتهم، مما أدى لاستشهاد المواطن يعقوب أبو القيعان وإصابة 6 أخرين، وهدمت جرافات الاحتلال بيوت القرية.