مدى شلبك - النجاح - بدأت النيابة العامة في رام الله الخميس البحث في معطيات جريمة الاحتلال بحق الشهيد محمد زيدان، وتوثيقها بعد استقبال جثمانه أمس والذي اُحتجز لعدة أشهر في ثلاجات الإحتلال.

و بهذا الاطار،قال رئيس النيابة العامة علاء التميمي في بيان صحفي صادر عنها :أن النيابة العامة وبتوجيهات من النائب العام المستشار أحمد براك عملت على توثيق هذه الجريمة، حيث أن الطفل زيدان والبالغ من العمر 14 عاما، أصيب برصاصة في البطن، وترك على الأرض ينزف دون تقديم أي علاج، ونقل بعدها إلى ثلاجات الاحتلال في تشرين الثاني/نوفمبر من العام 2016.

وبعد إنهاء إجراءات التحقيق في ظروف الجريمة سيسلم جثمان الشهيد لينتقل إلى مثواه الأخير.