نهاد الطويل - النجاح - برفع لافتات تضامنية وأعلام فلسطينية وترديد أغان وطنية تضامن أهالي نابلس مع أهالي أم الحيران في النقب المحتل بخصوص وقوفهم بوجه الاحتلال الذي يحاول طردهم من القرية تمهيدا لإقامة بلدة يهودية مكانها، وقد نجح الإحتلال بتهجير ألف نسمة الى مناطق أخرى.

 جاء ذلك خلال وقفة تضامنية نظمتها لجنة التنسيق الفصائلي والمؤسسات الوطنية في مدينة نابلس اليوم.

يذكر أن أهالي القرية استلموا أوامر إخلاء عام 2003، وأوامر هدم للمنازل في عام 2004، كما صادقت محكمة الاحتلال العليا عام 2015 على قرار نافذ بهدم القرية بالكامل وتهجير سكانها، وفي أغسطس/آب 2016 شرعت جرافات الاحتلال بشق طريق لمستوطنة قريبة من القرية.