نابلس - النجاح - أعلنت وزارة الأوقاف والشؤون الدينية ومصرف الصفا، اليوم الأربعاء، النتائج النهائية للمسابقة القرآنية لحفظ ستة أجزاء من القرآن الكريم لطلبة المدارس من سن 6 حتى 18 عاما، والتي جرت في مديريات الأوقاف ومراكز التحفيظ التابعة للوزارة في محافظات الضفة الغربية والقدس.

وفازت بالمركز الأول الطالبة رؤى شاهر يوسف لويسي، وبالمركز الثاني إمام محمد حسن أبو حسن وبالمركز الثالث سمية عبد العزيز نافذ الجمل.

وقال وكيل وزارة الأوقاف والشؤون الدينية حسام أبو الرب إن الوزارة تُعنى بشكل دائم بدعم حفظ القرآن الكريم وتجويده وتفسيره، وتعمل دائماً على افتتاح المراكز والمدارس المؤهلة لقيادة هذا النشاط الديني والمجتمعي، من أجل تخريج حفظة ودارسين للقرآن الكريم، وهذا ما نلاحظه من خلال مشاركة حفظة القرآن الكريم من فلسطين في المسابقات الدولية وحصولهم على المراتب الأولى فيها، وما كان هذا ليتم دون رعاية وزارة الأوقاف ودعمها بتوجيهات الرئيس محمود عباس.

بدوره، قال المدير العام للمصرف نضال البرغوثي إن "مثل هذه المسابقة المباركة تقدم حافزاً للتنافس في عمل الخير، وتغرس في أبنائنا الخير والعطاء، ليكونوا بذرة طيبة في مجتمعهم فيقوموا بواجبهم تجاه دينهم ووطنهم، وإن على حافظ القرآن الكريم أن يكون قدوة يُقتدى به، يتخلَّق بأخلاق القرآن ويتأدب بأدبه".

وأشار إلى أن هنالك توجها لدى المصرف بأن تكون هذه المسابقة سنوية.

من جهته، قال الوكيل المساعد لشؤون الدعوة في وزارة الأوقاف والشؤون الدينية عاطف صالح إن عدد من سجَّل للمسابقة بلغ (3208) طالباً، فيما كان عدد المتقدمين لها (1419)، وكان عدد الناجحين فيها (1127) وكانت نسبة النجاح (79%).

وفاز بالمراحل العشرين الأولى عشرون طالباً وطالبة.