النجاح - أظهرت نتائج أولية فوز الدكتور المهندس جلال الدبيك بمنصب نقيب المهندسين الفلسطينيين، مرشح قائمة "المهندس الفلسطيني"، المحسوبة على حركة فتح وحزب الشعب، متفوقا على منافسه الدكتور المهندس سمير أبو عيشة، مرشح قائمة "العمل والتغيير المهنية" المحسوبة على حركة حماس والجبهة الشعبية، واللافت أن كلا المرشحين هما من أبناء جامعة النجاح الوطنية.
والدبيك هو بروفيسور في كلية الهندسة حاصل على شهادة الدكتوراه في هندسة الزلازل (تصميم المباني المقاومة ‏للزلازل والحد من مخطار الكوارث) ومنسق عام المراكز العلمية، ومدير مركز علوم الأرض وهندسة الزلازل في جامعة ‏النجاح الوطنية.
أما الدكتور سمير أبو عيشة فهو محاضر أيضا في كلية الهندسة في جامعة النجاح الوطنية، وقد تولى سابقا حقيبة وزارة التخطيط في حكومة إسماعيل هنية. 
وأنطلقت الانتخابات صباح اليوم في جميع محافظات الضفة الغربية المحتلة، حيث افتتحت صناديق الاقتراع الساعة الثامنة صباحا، حتى الساعة السادسة مساء، وبلغ عدد المهندسين ممن يحق لهم الاقتراع قرابة تسعة آلاف مهندس على مستوى محافظات الضفة الغربية المحتلة، ممن استكملوا شروط الانتساب للنقابة.
وتتكون عملية الانتخابات من ثلاث ورقات اقتراع، حيث يتم انتخاب ثلاث هيئات.
وينتخب المهندسون في الورقة الأولى هيئة مكتب النقابة، وتتم على مستوى الضفة الغربية ويتشكل من نقيب المهندسين والنائب وأمين السر وأمين الصندوق.
وفي الورقة الثانية يجري انتخابات لجنة فرعية على مستوى المحافظة، بينما تضم الورقة الثالثة التصويت على انتخاب المؤتمر العام من خلال المحافظة عن تخصص معين.
وتجري انتخابات نقابة المهندسين الفلسطينيين مرة كل ثلاثة أعوام.

No automatic alt text available.

Image may contain: one or more peopleImage may contain: indoorNo automatic alt text available.