النجاح - حققت جامعة النجاح الوطنية تميزاً جديداً في مجال تعليم اللغة العربية للناطقين بغيرها، حين أقر البرلمان اليوناني في جلسته، التي عقدت يوم الثلاثاء، 27/2/2018 قانوناً تصبح وفقه شهادة تعليم اللغة العربية للناطقين بغيرها في جامعة النجاح الوطنية، على المعيار الأوروبي للغات، هي المعتمدة في اليونان.
ويصبح بموجب هذا القرار كل دارس للغة العربية في جامعة النجاح الوطنية وراغب في العمل فيها خاضعاً لشروط هذا القانون، وبذا تكون جامعة النجاح الوطنية قد حققت انجازاً وطنياً كبيراً في هذا المجال، يؤهلها للدخول إلى بلدان الاتحاد الاوروبي الأخرى ويجعل شهادتها موازية لشهادة جامعة كامبردج، المعتمدة في اليونان في مجال اللغة الانجليزية.
وتسعى الجامعة منذ سنوات طويلة الى دخول العالمية في هذا المجال من خلال  التعاون مع العديد من الجهات المختصة، حيث عقد الجامعة قبل فترة وجيزة وبالتعاون مع جامعة TEI في أثينا الإمتحان العالمي للغة العربية للناطقين بغيرها. وأعدّ الامتحان أعضاء تم تكليفهم من قبل جامعة النجاح الوطنية.
ويشتمل هذا الامتحان على اربعة مستويات وهي (C2) مستوى ممتاز،  (C1) مستوى متقدم (جيد جداً)، (B2) مستوى جيد،(B1) مستوى متوسط (معتدل).
وقد اعلن الاستاذ الدكتور ماهر النتشة، القائم باعمال رئيس جامعة النجاح الوطنية ان الجامعة تخطو كل يوم خطوات تؤهلها لتكون في مقدمة الجامعات العريقة في العالم، وما القرار الجديد الذي اصدره البرلمان اليوناني اليوم الا واحد من الخطوات التي تشكل مفخرة لفلسطين ولجامعة النجاح الوطنية حيث انه وبمجرد ذكر اسم الجامعة في تصويت البرلمان اليوناني فان ذلك يجعل من تقدم الجامعة وتطورها على الصعيد العالمي امر هاما نفخر به على مستوى اسرة الجامعة ودولة فلسطين.