النجاح - قال المقدم أمجد فراحته، مدير العلاقات العامة والإعلام في شرطة محافظة نابلس: "إنَّ ما حدث أمام محل حلويات البيك في مدينة نابلس سببه تعدي أحد أفراد الأمن الخاص على سلطات الشرطة ومحاولته تنظيم حركة السير رافضًا الإنصياع لتعليمات الشرطة المتواجدة في المكان.

وأوضح فراحته أنَّ الحدث بدأ عندما قامت القوَّة بتنظيم حركة السير أمام المحل المذكور في رفيديا فتعرض لها أحد العاملين وأعاق عملهم من تنظيم حركة السير بالمكان، عندها قامت الشرطة بتوضيح الصورة له وإنَّ عمله يقتصر فقط داخل المحل الا أنَّه استمر بإعاقة عملهم ما اضطرهم للقبص عليه.

وأضاف بيان الشرطة: "في هذه الأثناء تدخل شخص ادَّعى أنَّه من الإداريين في المحل وكان برفقته شخص آخر وقاموا بالتحريض على قوَّة الشرطة وأعاقوا عملها، وقام أحد الاشخاص بضرب ضابط الشرطة المتواجد في المكان ولاذ بالفرار .

وأكَّدت مديرية شرطة نابلس على التزامها بالقانون التزاماً كاملاً، وشدَّدت على أنَّها مستمرة بتقديم الخدمة للمواطنين، كما وسيتم تحويل الأشخاص الذين لهم علاقة بهذه الحادثة للقضاء لاتخاذ المقتضى القانوني بحقهم أصولاً.