النجاح -  أكد وزير الحكم المحلي حسين الأعرج التزام الحكومة الفلسطينية بتنفيذ مشروع انشاء محطة تنقية المياه في شرق نابلس، نظراً لأهميته كمشروع  وطني حيوي خدماتي بامتياز سيخدم آلاف المواطنين في المنطقة.

وجاء ذلك خلال لقاء عقد اليوم الأربعاء في مقر الوزارة بمدينة البيرة، بحضور رؤساء الهيئات المحلية في كل من عزموط وسالم ودير الحطب، والوكلاء المساعدين وعدد من المدراء العامين في الوزارة.

وقال الأعرج إن الحكومة الفلسطينية تولي أهمية بالغة لإقامة مثل هذه المشاريع الحيوية الهامة والتي تساهم في التخلص من المكاره الصحية التي تتسب فيها المياه العادمة، وتحد من الأضرار البيئية وتلوث المياه الجوفية.

وأضاف أن الوزارة ستعمل على اتخاذ جميع الإجراءات الاحترازية التي تضمن إقامة المشروع بطرق علمية حديثة وبناء على مخططات دقيقة، وأنها ستقوم بتقديم كامل أشكال الدعم والمساعدة للمجالس المحلية في المنطقة من أجل ضمان انجاح تنفيذ المشروع والاستفادة منه مستقبلا.

وثمن الأعرج التزام الحكومة الألمانية واستعدادها الكامل لدعم تمويل المشروع والبدء بتنفيذه في القريب العاجل، مؤكداً أن الوزارة ستواصل التنسيق والتواصل مع كافة الجهات ذات العلاقة لإقامة المشروع وتحقيق أقصى درجات الاستفادة منه في مختلف النواحي.