نابلس - النجاح - تحدثت تقارير إعلامية بريطانية عن "ثورة" داخل مانشستر يونايتد ضد المدرب أولي غونار سولشاير، في أعقاب النتائج السيئة التي حققها "الشياطين الحمر" مؤخرا.

وأشارت تقارير إلى أن البرتغالي كريستيانو رونالدو هو "العقل المدبّر" لهذه "الثورة" ضد سولشاير، وخصوصا بعد الهزيمة أمام مانشستر سيتي، السبت، بهدفين دون مقابل.

ونتيجة للهزيمة أمام "السيتيزنز"، خسر "اليونايتد" 6 من آخر 12 مباريات، و9 نقاط أمام متصدر الدوري الإنجليزي الممتاز نادي تشلسي.