النجاح - يغد سمك "باليا" الذي أطلق عليه الروس اسم "غوليتس" لغياب الحراشف على جسمه، من أكثر الأسماك فائدة في العالم .

و بدأ العلماء في جامعة سيبيريا الفدرالية في تربية هذه الأسماك

وجاء في بيان نشرته الجامعة أن الفائدة من السمك تكمن في نسبة مرتفعة من الأحماض الدهنية المشبعة المسؤولة على سلامة نظام القلب والأوعية الدموية وجهاز الأعصاب لدى الإنسان وشباب بشرته وتغيرات تنكسية في دماغه والسمنة.

ويكفي أن يتناول الإنسان 35 غراما من السمك العاري كي يرضي حاجته اليومية من الأحماض الدهنية.

وينتمي سمك باليا إلى أسرة سمك السلمون. ومن الصعب الآن اصطياده لأنه يعيش في أحواض طبيعية فقط.

ويدرس علماء جامعة سيبيريا الفدرالية إمكانية تربية "باليا"
في مزارع الأسماك ويعملون على تطوير الأعلاف كي يحتفظ السمك العاري بنسبة كبيرة من الأحماض الدهنية المشبعة والمفيدة.