نابلس - النجاح - تنتشر في فصل الربيع أمراض الحساسية، التي يطلق عليها "حساسية الربيع"، ويعاني منها الكثير من الأشخاص، ومنها الحساسية لحبوب اللقاح.

وتعتبر حساسية حبوب اللقاح، من الأمراض الشائعة خلال فصل الربيع، بحسب الجمعية الألمانية للحساسية والربو، حيث يعاني المرضى من استجابات تحسسية ناجمة عن فرط نشاط جهاز المناعة تجاه حبوب لقاح بعض النباتات، بحسب موقع "دويتشه فيله".

ومن النباتات والأعشاب التي تسبب الحساسية لدى الكثيرين حبوب لقاح البندق والتفاح والبتولا والأمبروسيا.

وأعراض حساسية حبوب اللقاح تشمل احمرار العين وزيادة الإفرازات الدمعية وحكة الأنف، والسيلان أو انسداد الأنف، إضافة إلى العطس الشديد، ومظاهر التعب والإرهاق وضعف التركيز.

و عن طريق إجراء اختبار حساسية ،يستطيع أي شخص التحقق من إصابته بحساسية حبوب اللقاح  ، إضافة إلى إمكانية تخفيف الأعراض بواسطة مضادات الهستامين.

ويمكن علاج المشكلة من الأساس بواسطة العلاج المناعي، الذي يستغرق 3 إلى 5 سنوات، حيث يتم تعويد جهاز المناعة على مسببات الحساسية المعنية بجرعات متزايدة تدريجيا.