النجاح - ترك زبون في مطعم نابولي على الساحل الغربي لفلوريدا بقشيشاً يبلغ 10 آلاف دولار، عشية صدور قرار إغلاق كل مطاعم الولاية باستثناء خدمات توصيل الطلبات.

 وقال مالك سلسلة المطاعم روس إيدلوند، للصحافة المحلّية "لا نعرف حتى الآن من هو"، لكنّه يأمل بتحديد هوية هذا المحسن السخيّ.

وقال "لدينا زبائن يتردّدون بانتظام منذ سنوات، إنهم أصدقاء لكننا لا نعرف أسماءهم. نعرف وجوههم وأطباقهم المفضّلة وأين يفضّلون الجلوس، لكننا لا نعرف بالضبط من هم".

وفي ذلك اليوم، عاد 20 موظفاً في مطعم نابولي إلى منازلهم ومعهم 500 دولار إضافية في جيوبهم. وفي اليوم التالي، لم يعد معظمهم إلى العمل.

 وأضاف إيدلوند أنه اضطر للتخلّي عن 90 في المئة من أصل 200 موظّف يعملون في تسعة مطاعم في فلوريدا بسبب قرار الإغلاق.