النجاح - أصيب أفراد عائلة واحدة فى هونج كونج بفيروس كورونا بعد تناول وجبة ساخنة في الوقت الذي يحذر فيه المسؤولون من "التجمعات" ومشاركة الأواني، فقد أبلغ مسئولي الصحة، في هونج كونج عن 10 حالات إصابة جديدة بفيروس كورونا في المدينة، جميعهم باستثناء شخص واحد من نفس العائلة.

كان لدى الأسرة أعراض خفيفة عندما جلسوا لتناول وجبة ساخنة، حيث أن فيروس كورونا معدي عبراللعاب، مثل الموجود على ما تبقى من الأواني المشتركة، حيث يحس المسئولين على عدم مشاركة الشخص لآخرين تناول الطعام في أواني طعام مشتركة .

وذكرت صحيفة "ساوث تشاينا مورنينج بوست"، أن جميعهم باستثناء واحد منهم كانوا أقارب شاركوا في وجبة في أمسية عائلية، ليصل عدد الأقارب التسعة والحالة العاشرة -غير المؤكدة-  يوم الأحد إلى إجمالي عدد الإصابات بفيروس كورونا في هونج كونج إلى 36 إصابة، أي بزيادة تفوق الثلث على عدد الحالات السابقة.

وترجع قصة إصابتهم يوم 26 يناير، حيث اجتمع 10 من أفراد أسرة صينية في هونج كونج لمشاركة وجبة معًا فيما كان ينبغي أن يكون لم شملًا ممتعًا، ولكن بعد العشاء، بدأ العديد من الناس تظهر عليهم أعراض المرض، وبحلول يوم الأحد، أثبت كل من رجل يبلغ من العمر 22 عامًا في العائلة اصابته بفيروس كورونا، في نفس الليلة، تم تشخيص 7  آخرين على صلة بالعشا، وكان بينهم المريض الأصلى.