النجاح - تطوع طاقم رحلة خطوط "جونياو" الجوية المتجهة من أوساكا إلى شنغهاي، لنقل مسافرين تقطعت بهم السبل مباشرة إلى ووهان بعد السعي للحصول على إعفاء خاص من السلطات الصينية في عرض تضامن رائع وكان من المقرر أن تغادر الرحلة HO1340 في تمام الساعة 7:55 مساء بالتوقيت المحلي، من أوساكا في اليابان وتهبط في وجهتها، شنغهاي، نحو الساعة 9:30 مساء.

ومع ذلك، بناء على طلب المسافرين الصينيين المتواجدين على متن الطائرة، طلبت الرحلة (واستلمت) الإذن لإعادة توجيه مسارها في المجال الجوي الصيني، والتوجه نحو ووهان (مركز تفشي فيروس "كورونا" الجديد، حيث الحجر الصحي)

وتقطعت السبل بنحو 94 مسافرا، بعد موجة من عمليات إلغاء الرحلات الجوية، مع انتشار تفشي فيروس "كورونا"، ولكنهم وصلوا أخيرا إلى مدينة ووهان الصينية.

وقال مضيف الطيران: "الطائرة في طريقها إلى ووهان، مرحبا بك في بيتك". وعند الهبوط، نُقل المسافرون التابعون إلى مناطق أخرى، إلى رحلة جوية أخرى متجهة إلى شنغهاي.

ووافق الطاقم على الحجر الصحي لمدة 14 يوما، وعندما عادت الطائرة في النهاية إلى شنغهاي، تم تطهيرها تماما.

كما قامت شركة الطيران، ومقرها شنغهاي، بتفريغ 19 صندوقا من الملابس الواقية والأقنعة، التي تم شراؤها في اليابان. وأعلنت شركة "جونياو" أنها ستنقل 30 ألف قطعة ملابس واقية وإمدادات أخرى من اليابان ودول أخرى، بما في ذلك تايلاند وفنلندا، إلى ووهان والمناطق الصينية الأخرى المتضررة من تفشي المرض.