النجاح - أحيى الأردن ساعة الأرض التي تحتفل بها دول كثيرة سنويا، برقم قياسي عالمي لأكبر فسيفسائية من الشموع وقال أحمد جبر ممثل موسوعة غينيس للأرقام القياسية العالمية "أنا موجود في هذا اليوم لأقّيم محاولة تكسير رقم قياسي جديد عنوانه: أكبر لوحة فسيفسائية بمساحة 112.4 متر مربع".

وسلم جبر شهادة الرقم القياسي العالمي الجديد للجمعية الملكية لحماية الطبيعة التي أبدعت اللوحة السبت الماضي.

من جانبها، أوضحت منى الطاق رئيس قسم العلاقات العامة في الجمعية الملكية لحماية الطبيعة أن اللوحة صُنعت من 11440 شمعة.

وبدأت مبادرة ساعة الأرض من أستراليا عام 2007، حين أطلقها الفرع الأسترالي لما كان يسمى الصندوق العالمي للحياة البرية، وحاليا الصندوق العالمي للطبيعة، في مواجهة انبعاثات ثاني أكسيد الكربون ذات الصلة بارتفاع درجة الحرارة على كوكب الأرض.

وذكر الموقع الإلكتروني لساعة الأرض أن ما يقرب من 18 ألفا من المعالم الشهيرة في العالم أطفأت الأنوار احتفالا بساعة الأرض في عامها الحادي عشر هذا العام.