النجاح - تشهد الكرة الأرضية تقلبات مناخية غير مسبوقة، ففي الوقت الذي يضرب البرد القارس الأميركيين، تعيش أستراليا في الشق الثاني من الأرض ارتفاعاً هيستيرياً بدرجات الحرارة .

فوصلت شدّة الحرّ إلى حدّ انصهار الإسفلت في بعض الطراقات الأسترالية، وهذا ما وثّقه المواطنون ونشروه عبر مواقع التواصل الإجتماعي كما ناشدت خدمات الطوارئ في جنوب شرق أستراليا، المواطنين بأخذ كامل الحيطة والحذر خلال هذا الطقس، وبالبقاء داخل منازلهم.