النجاح - كانت هو إيفان في صغرها مفتونةً بأشكال قِطع الشطرنج، ووضعها هذا الفضول والميل الفطري تجاه اللعبة على الطريق الصحيح، لتصبح أصغر امرأة تحظى بلقب "أستاذ كبير" في سن الـ14 فقط.

واليوم، أصبحت إيفان -التي تبلغ من العمر 23 عاماً- لاعبة الشطرنج الأعلى تصنيفاً بين السيدات، والمرأة الوحيدة ضمن أفضل 100 لاعب بالاتحاد العالمي للشطرنج، بحسب تقرير شبكة CNN الأميركية.

لكن، ليس من الغريب على إيفان -التي غالباً ما يُشار إليها بلقب "ملكة الشطرنج"- أن تتنافس ضد حشودٍ من الرجال؛ بل هي المرأة الوحيدة المؤهَّلة للمنافسة في فئة الشطرنج "المفتوح"، وفئة "النساء" في بطولة الملك سلمان العالمية القادمة للشطرنج السريع والخاطف.

تحتل إيفان حالياً المركز الـ64 على مستوى العالم بمجموع نقاط يبلغ 2680 نقطة. وعلى سبيل المقارنة، يتقدم عليها ماغنوس كارلسن، بطل العالم الحالي، بـ157 نقطة؛ إذ يصل مجموع نقاطه إلى 2837 نقطة.

لكن، عكس العديد من كبار اللاعبين الذين يُكرِّسون كل وقتهم لتحسين أدائهم، قررت إيفان في سنٍ مبكرة أنها ستتخذ الشطرنج هوايةً لها، وليس مهنة، بحسب CNN.وتقول إيفان عن ذلك: "أعتقد أنه إذا كرست 100% من طاقتي للشطرنج، فسيكون أدائي أفضل بكثير مما هو عليه الآن، لكنني أعتقد أن لكل منا أحلاماً مختلفة".

وبينما تُعَد إيفان حالياً المُصنَّفة الأولى بين الإناث بفارق يصل إلى 100 نقطة تقريباً، فقدت لقب بطلة العالم عندما اختارت عدم التنافس في بطولة السيدات لعام 2016.