ترجمة : علا عامر - النجاح -  بعد أن عثر الباحثون على خريطة ترجع إلى القرن السادس عشر ، تبين أن هذه الخريطة النادرة تتكون من 60 صفحة عن العالم خلال عصر النهضة في نهاية المطاف حيث أن منشئها يهدف إلى: توضيح نمط الحياة من خلال ترتيب صفحاتها المليئة بالحياة في دوائر منتظمة.

في الوقت الذي تصور فيه هذه الخريطة المذهلة المزخرفة عالم مليء بالمخلوقات الأسطورية، بما في ذلك أحادي القرن والقنطور وحوريات البحر.

وقال سالم محمد، رئيس ومدير مركز خريطة ديفيد رومسي في جامعة ستانفورد، " إنني أدعو هذه الخريطة تحفة مخطوطات الخرائط التي تأخذني بعيدآ  حول العالم القديم " . وصرح محمد بأن هذه الخريطة تتمركز بشكل أساسي حول منطقة القطب الشمالي.

كما يعرف المؤرخون بعض التفاصيل الأساسية عن رسام الخرائط الذي أنشأ هذه الخريطة، وهو أوربانو مونتي (1544-1613) ، ويعتقد الباحثون أنه رجل نبيل عاش في ميلان / إيطاليا . عندما كان مونتي في عمر 35 تزوج من فتاة بعمر 18 وكان لديهم أربعة أبناء وإبنة واحدة . وبسبب ثروة وقوة عائلته لم يكن مضطرآ إلى العمل ، فلقد أمضى وقته في تجميع الكتب ورسم الخرائط ومتابعة إهتمامات العلماء.

المصدر : Live Science