النجاح - استخلص باحثون إلى أن النساء يشعرن بتعب أقل من الرجال بعد تمارين العضلات الطبيعية، مع تساوي الطرفين في العمر والقدرات الرياضية.

كان الباحثون في جامعة بريتش كولومبيا الكندية قد عرضوا بعض النساء والرجال على سلسلة اختبارات معينة مستعينين بأجهزة استشعار لتسجيل السرعة والقوة وعزم الدوران وقوة الدوران عند حركة العضلات.

وأظهرت النتائج أن الرجال كانوا أسرع وأقوى في البداية، ولكنهم كانوا أسرع إلى إجهاد من النساء.

وخلص الباحثون إلى أنه إذا تطور ماراثون طويل وسريع فإن النساء هن اللائي قد يغلبن في هذا المضمار.

وقد أجريت الدراسة بالتعاون مع جامعة غويلف الكندية أيضا وجامعة أوريغون الأميركية، ونشرت في مجلة علم وظائف الأعضاء التطبيقية والتغذية والتمثيل الغذائي.