النجاح - اخترع العلماء في فرع أكاديمية العلوم الروسية بسيبيريا أسرع تكنولوجيا للحصول على أكثر المواد مقاومة للحرارة في العالم.

وتذوب تلك المادة عند بلوغ درجة الحرارة (3900) درجة مئوية، و ستستعمل في المحطات الكهروذرية والصناعة الفضائية، وذلك باستخدام مواد معروفة مثل كبريد الهافنيوم ومشتقاته، واستغرقت عملية إنتاج المادة بضع دقائق وليس ساعات كما في الماضي.

وجاء في بيان صدر عن معهد كيمياء المواد الصلبة والكيمياء الميكانيكية أنَّ المادة الجديدة يمكن أن تستخدم بنجاح في صناعة الصواريخ حيث يغطى بها الطلاء المقاوم للحرارة في مكوك مثل "بوران".

وباعتبار الطلاء المركب يضم بضع طبقات بمختلف درجات موصلة للحرارة حيث تتحمل الطبقة الأولى درجة حرارة عالية جدًا. فيما تقوم الطبقات الأخرى بتوزيع الحرارة التدريجي وعزل القسم الداخلي في المركبة الفضائية عنها.

ويرى المهندسون أنَّ تلك التكنولوجيا تجعل إنتاج المركبات القائمة على معادن أخرى مقاومة للحرارة مثل التنتالوم و التنغستن والموليبدينوم أمرًا سهلًا.