النجاح - نجحت شركة سبيس إكس الأميركية لصواريخ الفضاء التجارية في إعادة الصاروخ فالكون 9 إلى الأرض اليوم بعد أن أقلع من قاعدة كاب كانافيرال العسكرية بولاية فلوريدا.

وعاد جزء المرحلة الأولى من الصاروخ، الذي يوازي طوله بناية من 14 طابقا، والذي يضم المحركات الرئيسية إلى منصة هبوط الشركة التي تدعى "منطقة الهبوط 1".

وهذه هي المرة الرابعة التي تعيد فيها شركة سبيس إكس بنجاح أحد صواريخها إلى الأرض، والمرة العاشرة التي تنجح فيها باستعادة صاروخ بعد إطلاقه، حيث المحاولات الأخرى كانت باستعادة صاروخ إلى منصة عائمة في المحيط.

وقبل عودته إلى الأرض وضع الصاروخ في المدار قمرا صناعيا عسكريا للتجسس يحمل اسم (NROL-76) يتبع إدارة الاستطلاع الوطني الأميركي، وهي المهمة الأولى التي تنفذها سبيس إكس للجيش الأميركي، بعد حصولها على إذن بإطلاق الأقمار الصناعية للقوات الجوية في 2015.