النجاح - منحت لاتفيا جنسيتها لراقص الباليه ميخائيل باريشنيكوف الذي غادر البلاد منذ أكثر من 50 عاما عندما كانت الدولة الموجودة بمنطقة البلطيق مازالت خاضعة للحكم السوفييتي.

وسيحمل باريشنيكوف (69 عاما) والذي ولد لأبوين روسيين جوازي سفر حيث أنه مواطن أميركي أيضا، وفق وكالة "رويترز".

وقال باريشنيكوف خلال مراسم في البرلمان حيث منح هناك جواز السفر اللاتفي، من قبل نائبة رئيس البرلمان" عندما تلقيت دعوة من حكومة لاتفيا لقبول المواطنة الفخرية، إرتج فقلبي".

وقال "أعتقد، كم هو رائع عندما أعود إلى (بلد) طفولتي ليس كأجنبي ولكن كمواطن، لكي أزور قبر أمي وأبدي اعتزازي لهؤلاء الذين أحببتهم وأحترمتهم كطفل أشعر بالامتنان لذلك".

وغادر باريشنيكوف، الذي يعتبر واحدا من أعظم راقصي الباليه لاتفيا في 1964 لبدء حياته المهنية في لينين غراد. وفر إلى كندا في 1974قبل أن ينتقل إلى الولايات المتحدة للانضمام إلى فرقة بالية مدينة نيويورك.

وصنع باريشنيكوف اسما لنفسه كممثل. ففي عام 1977 رشح لجائزة أوسكار وجولدن جلوب عن دور يوري كوبيكين في فيلم "ذا تيرنينغ بوينت"، وظهر أيضا في المسلسل التلفزيوني "الجنس والمدينة".