النجاح - في الوقت الذي تبحث فيه الكثيرات عن الرشاقة والقوام الممشوق كعارضات الأزياء، فهناك العكس ولكن هذه الحالات تعتبر نادرة جدًا، حيث تسعى بعض السيدات إلى زيادة أوزانهن لسبب ما في مخيلتهن، وذلك على الرغم من الأضرار الكثيرة التي تعود على الجسم جراء السمنة.

 

وفي هذا السياق تسعى سيدة أمريكية تدعى «سوزان إيمان»، تبلغ من العمر 32 عامًا، من أريزونا بأمريكا، إلى أن تصبح أسمن امرأة في العالم، علمًا أن هذه ليست المرة الأولى في قيامها بتلك المحاولة، وتؤكد، على أنها ستثبت وجهة نظرها في أن أي شخص يستطيع أن يتمتع بوزن زائد ولكن بطرق صحية.

.

ويبلغ وزن «سوزان» الآن 317.5 كيلو وتطمح لزيادته إلى أكثر من 700 كيلو، وهذه محاولتها الثانية بعد أن تحدت نفسها مسبقًا ووصلت لوزن 363 كيلوجرامًا، إلا أنها سرعان ما خسرت الوزن ووصلت لـ272 كيلوجرامًا في ذلك الوقت، ولكنها فعلًا تحب وزنها كما أن خطيبها تركها ووجدت حبيبًا آخر مؤخرًا.

 

وعلى الرغم من تحذيرات الأطباء لـ«سوزان» بأنها ستموت في طريقها هذا لزيادة الوزن، إلا أنها لا تكترث لكلام الأطباء، وتريد أن تثبت لهم عكس ذلك

وتقول «سوزان»، إنها ستصل لهدفها بشكل صحي من خلال خضوعها لاختبارات أكسجين الدم، وضغط الدم يوميًا، وكذلك لمجموعة من التمرينات الرياضية.