الخليل - النجاح -  أجبرت قوات الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الأحد، مزارعا وعائلته على مغادرة أرضهم، في بلدة بيت أمر شمال الخليل.

وذكر الناشط الإعلامي محمد عوض، أن قوات الاحتلال يرافقها عدد من المستوطنين، أجبروا المواطن سمير عبدالله الصليبي وعائلته على مغادرة أرضهم بمنطقة واد الوهادين المحاذية لمستوطنة " كرمي تسور" المقامة على أراضي المواطنين جنوب بيت أمر، بعد احتجازهم أكثر من ساعتين، ومنعوهم من البقاء بالأرض البالغة مساحتها خمسة دونمات، بذريعة عدم حصولهم على تصريح لدخولها. بحسب وفا

وأوضح عوض أن جنود الاحتلال اقتلعوا أعمدة حديدية وضعها المواطن الصليبي، من أجل إنشاء بيت زراعي بلاستيكي.