الخليل - النجاح - شددت مؤسسات وفعاليات الخليل، على ضرورة الحفاظ على هيبة المؤسسة الأمنية، لصون السلم الأهلي.

وتداول المجتمعون خلال لقاء عقد، مساء اليوم السبت، في دار بلدية الخليل، بحضور عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير أحمد التميمي، عددا من القضايا الهامة، وعلى رأسها تحمل المسؤولية في اتخاذ القرار وتنفيذه، والحفاظ على هيبة السلطة والقانون، لصون السلم الأهلي، والذي ينعكس سلبا في حالة غيابه ويقود إلى الفلتان الأمني.

وأدان المجتمعون التجاوزات والاعتداء على الأجهزة الأمنية وإطلاق النار عليها.

وأكدوا على ضرورة الحفاظ على السلم الأهلي وحقوق وكرامة الجميع، واحترام تعدد الآراء ووحدة القرار والحرص على التواصل وبناء جسور المحبة والحوار، وأهمية الالتزام بالإجراءات الوقائية للحد من تفشي فيروس كورونا والالتزام بقرارات الحكومة، مطالبين بضرورة مراجعة سياسة الإغلاق.

كما أكد رئيس بلدية الخليل تيسير أبو سنينة على أهمية الدور الذي تلعبه مؤسسات وفعاليات الخليل ومدى تأثيرهم الإيجابي على سير الحياة اليومية واستقرارها.