الخليل - النجاح - ضمن إطار الحملة الوطنية لمبادرة الحدائق المنزلية والتي تشمل توزيع مليون شتلة خضار بعلية لزراعة عشرة آلاف حديقة منزلية، والتي تقوم عليها وزارة الزراعة الفلسطينية بالشراكة والتنفيذ مع ائتلاف المؤسسات الزراعية الفلسطينية ومؤسسات القطاع الزراعي الأخرى والتي تهدف الى دعم قاعدة الإنتاج المحلي ولتوفير سلة السلع الزراعية الرئيسية على المستوى المنزلي خاصة في ظل الإجراءات الوطنية في مكافحة فيروس كورونا.

قام أمس الأحد مركز أبحاث الأراضي - ممثلا بالمهندس وائل أبو رميلة منسق حملة الحدائق المنزلية في المركز - بالتعاون مع مديرية زراعة شمال الخليل - ممثلة برئيس قسم الخضار المروية المهندس جديع الفروخ – بتوزيع 10660 من أشتال و بذور الخضروات ، موزعة على 52 أسرة في قرية حتا / محافظة الخليل.

حيث تشمل سلة الحديقة المنزلية اشتال و بذور خضروات للاصناف التالية (بندورة، خيار، ملفوف، زهرة بلدية، خس، بقدونس، فقوس ساحوري، كوسا بلدي، فاصوليا بلدية، ذرة، ملوخية).

هذا و قد تم التوزيع بمشاركة السيد عاطف سخارنة رئيس مجلس قروي حتا والسيد عمر سماحين أمين الصندوق والسيد شاهر السخارنة أمين السر وعضو المجلس القروي السيد أنور السماحين.

هذا وستقوم مديرية زراعة شمال الخليل بعمليات الإرشاد للأسر المستفيدة من الحملة الوطنية لزراعة الحدائق المنزلية طيلة فترة الموسم. ومن الجدير بالذكر أن عملية التوزيع تمت بالتنسيق مع مجلس قروي حتا و لجنة الطوارئ في القرية والتي تم تشكيلها بعد إعلان حالة الطوارئ لمواجهة فيروس كورنا. وجاء هذا النشاط إثر إطلاق معالي السيد وزير الزراعة الفلسطيني لهذه الحملة الوطنية الرائدة - وهي المرحلة الثالثة من نشاط أبحاث الأراضي - بالتنسيق مع المهندسة سحر الشعراوي مدير مديرية زراعة شمال الخليل ،

حيث شملت المرحلة الأولى توزيع الأشتال في بلدتي بيت فوريك و عقربا في محافظة نابلس، و المرحلة الثانية توزيع الاشتال في جزء من الريف الشرقي في محافظة بيت لحم،

حيث سيتبعها المرحلة الرابعة لتوزيع الاشتال في محافظة القدس خلال يوم غد ان شاء الله بالشراكة التامة مع كافة مؤسسات الإئتلاف الزراعي والمؤسسات الزراعية ووزارة الزراعة، حيث من المتوقع أن يفوق أعداد الأشتال التي سيتم توزيعها من قبل الجميع المليون شتلة.