النجاح - اعتدى مستوطنون متطرفون، السبت، على محال تجارية في سوق الذهب في البلدة القديمة من مدينة الخليل، الواقع تحت السيطرة الأمنية للاحتلال.

وذكرت مصادر فلسطينية، أن مستوطني البؤر الاستيطانية المقامة على أراضي وممتلكات المواطنين في قلب مدينة الخليل، اعتدوا على محال تجارية في سوق الذهب المغلق بقرار عسكري من سلطات الاحتلال وفتحوها وعبثوا بمحتوياتها.

واعتبر محافظ الخليل كامل حميد، هذا التخريب المتعمد من قبل المستوطنين بحماية حكومة الاحتلال "ضربا للجهود التي تبذل منذ سنوات من قبل الحكومة الفلسطينية ومؤسساتها في البلدة القديمة لتوفير الحماية للمواطنين القاطنين في المنطقة، ومحاولة جديدة لضرب الاقتصاد والخطوات الإبداعية والمتسارعة التي بذلت على كافة المستويات".

ودعا كافة أصحاب المحال التجارية في البلدة القديمة الى فتحها لتكتمل حلقات الجهود المبذولة في البلدة القديمة والحرم الإبراهيمي الشريف.