النجاح - سلم الاحتلال الاسرائيلي الجانب الفلسطيني، مساء اليوم الجمعة، جثماني مواطنين استشهدا برصاص جيش الاحتلال قبل أشهر.

وذكرت الهيئة العامة للشؤون الفلسطينية، أن سلطات الاحتلال الإسرائيلي سلمت جثماني الشهيدين نمر محمود الجمل (37 عاما)، من قرية بيت سوريك، شمال غرب مدينة القدس المحتلة، وحمزة زماعرة (17عاما)، من بلدة حلحول، جنوب الضفة الغربية.

واستشهد الجمل في 26 سبتمبر/ أيلول 2017، عقب تنفيذه هجوما مسلحا أدى إلى مقتل ثلاثة جنود إسرائيليين، وإصابة رابع، على أحد الحواجز العسكرية الإسرائيلية.

فيما استشهد زماعرة، في 7 فبراير/ شباط الجاري، برصاص الاحتلال بزعم طعنه حارسا مسلحا عند مدخل إحدى المستوطنات شمال الخليل، جنوب الضفة الغربية.

ومنذ سنوات تحتجز سلطات الاحتلال 253 جثمانا لشهداء فلسطينيين، بينهم 16 جثمانا منذ أكتوبر/ تشرين أول 2015، بحسب الحملة الوطنية لاسترداد جثامين الشهداء .