النجاح -   تستعد الخليل اليوم الخميس، وتحت رعاية الرئيس محمود عباس، للاحتفال بالعرس الجماعي الأول للجرحى وذوي الإعاقة، في ساحة مدرسة ابن رشد وسط مدينة الخليل.

وقال منسق العرس الجماعي أيمن عبد الغني قواسمي: إنه تم فتح باب التسجيل للعرس الجماعي لمدة شهر، وتجاوز عدد الطلبات إلى 136، وتم اعتماد 40 منهم.

وأوضح أن الرئيس قدم هدية للعروسين تقدر بـ 2000) دولار، بالإضافة إلى مساعدات مادية من المؤسسات والشركات في مدينة الخليل، وشملت غرف النوم، وخواتم الزواج، وتجهيز أدوات المطبخ، وصالونات التجميل، مضيفا أن كلفة العرس تقدر بمليون و300 الف شيقل.

وأشار القواسمي إلى أن الهدف من العرس الجماعي، إيصال رسالة بحقوق ذوي الإعاقة، ولفت النظر إلى تكاليف العرس الباهظة في محافظة الخليل، وكذلك لفت نظر اتحاد ذوي الإعاقة للقيام بمسؤولياته تجاه هذه الشريحة.

وأوضح القواسمي: سيحضر العرس الذي سيقام اليوم الساعة الثالثة مساء، نواب في المجلس التشريعي، وأقاليم حركة فتح وأعضاء من المجلس الثوري، وممثلون عن الأحزاب الفصائل الأخرى، وأهالي العرسان، والإعلاميون.