النجاح - أصيب عدد من المواطنين اليوم الثلاثاء، بالاختناق بالغاز السام المسيل للدموع، عقب اقتحام قوات الاحتلال الاسرائيلي منطقة الظهر في بلدة بيت أمر شمال الخليل، واطلاقها قنابل الغاز والرصاص المعدني المغلف بالمطاط صوب منازلهم.

وقال الناشط الاعلامي في بيت امر محمد عوض، إن قوات الاحتلال اقتحمت المنطقة المذكورة المحاذية لما تسمى مستوطنة "كرمي تسور" المقامة على أراضي المواطنين شمال الخليل، وأطلقت الغاز السام المسيل للدموع والرصاص المعدني المغلف بالمطاط صوب المواطنين ومنازلهم، ما تسبب بإصابة عدد منهم بالاختناق وعولجوا ميدانيا.

وبين عوض أن عددا من المواطنين تصدوا لجنود الاحتلال الذين اطلقوا قنابل الغاز والرصاص المطاطي دون مواجهات أو سبب يذكر عرف منهم المسن عامر محمد أبو ماريا (65عاما) وآخرون من عائلات صليبي، وبحر، وعوض.