جنين - النجاح - أصيب شاب بالرصاص الحي والعشرات بحالات اختناق بالغاز المسيل للدموع، مساء اليوم الأربعاء، خلال مواجهات مع قوات الاحتلال الإسرائيلي في بلدة يعبد جنوب غرب جنين.

واندلعت عقب اقتحام قوات الاحتلال للبلدة، وتمركزها في حي المدارس وحارة السلمة.

وأطلق جنود الاحتلال الرصاص الحي وقنابل الغاز المسيل للدموع صوب الشبان، ما أدى لإصابة شاب بعيار ناري حي في قدمه، إضافة لإصابة العشرات بحالات اختناق، مشيرا إلى اقتحام الجنود لعدة منازل في حارة السلمة، عرف منها منازل عطية محمد أبو بكر وإخوانه، ومنازل أبناء المرحوم محمود رشيد الشيخ علي. بحسب وفا 

واقتحمت قوات الاحتلال مؤسسة شمس الشام في حي المدارس بحجة البحث عن كاميرات مراقبة، فيما اعتلى القناصة أسطح عدد من المنازل.