النجاح - انطلقت مسيرة تضامنية مع الأسرى المضربين عن الطعام،  نظمها أهالي بلدة برقين جنوب غرب جنين اليوم الجمعة.

ونظم الاهالي مسيرة ووقفة مع الاسرى المضربين، ومن بينهم الأسرى: سلطان خلوف وناصر الجدع، وطارق قعدان من عرابة المضربين عن الطعام تنديدا بسياسة اعتقالهم الإداري.

ودعا المتحدثون في وقفة تضامنية نظمت في ختام المسيرة، المؤسسات الدولية إلى تحمل مسؤولياتها إزاء ما يتعرض له الأسرى من ظلم ممنهج في سبيل النيل من كرامتهم، خاصة الأسرى الإداريين، والعمل على إطلاق سراحهم، ووقف سياسة الاعتقال الاداري، مؤكدين وقوف فعاليات البلدة وأهاليها صفا واحدا لدعم صمود الأسرى  ومطالبهم المشروعة في الحرية والانعتاق من سجون الاحتلال.

وانطلقت المسيرة بعد صلاة الجمعة وجابت شوارع البلدة واستقرت أمام منزلي الاسيرين خلوف والجدع، حاملين صور الأسرى واليافطات التي تؤكد دعم الأسرى المضربين عن الطعام.