غزة - النجاح - أكدت سلطات الاحتلال، اليوم السبت، على رفضها تسليم جثمان الأسير سعدي الغرابلي، لذويه ودفنه في قطاع غزة ، بحسب ما أوردته قناة الأقصى.

وكان موقع القناة السابعة الاسرائيلية، قد نقل قبل أيام، عن عضو كنيست الاحتلال الاسرائيلي متهان كهانا، أنه قدم مقترحا عاجلا لعقد جلسة كاملة للكنيست لمعارضة ومنع إعادة جثمان الأسير سعدي الغرابلي الذي توفى داخل السجون الى قطاع غزة.

وقال كهانا :" أدعو حكومة الاحتلال الى عدم إعادة جثمان الأسير الغرابلي حتى تعيد حركة حماس الأسرى الاسرائيليين".

وكانت فصائل وهيئات فلسطينية قد حملت أمس الأربعاء، دولة الاحتلال المسؤولية عن وفاة أسير فلسطيني في سجونها، والتعمد في إهماله طبيًا.

وكانت هيئة شؤون الأسرى والمحررين قد أعلنت "استشهاد الأسير سعدي الغرابلي (75 عاما) نتيجة سياسة الإهمال الطبي"، داخل السجون الإسرائيلية، بعد اعتقالٍ دام أكثر من 26 عاما.

وقالت الهيئة إن الغرابلي من أقدم المعتقلين الفلسطينيين، لدى دولة الاحتلال، ومحكوم بالسجن مدى الحياة.

واعتبرت الهيئة، أن "استمرار مسلسل الإهمال الطبي في السجون، سيؤدي الى استشهاد المزيد من الأسرى المرضى، والذين يتجاوز عددهم 700 أسير".