نابلس - النجاح - نظمت شركة الاتصالات بغزة صباح اليوم الاربعاء، وقفةً احتجاجية مقابل الشركة.

وجاءت الوقفة احتجاجاً، على تعرض مخازنها للسرقة يوم امس الثلاثاء من قبل مسلحين.

وشارك في الوقفة، موظفو شركة الاتصالات وشركات المقاولات التي تعطلت أعمالها جراء السرقة".

هذا واستنكرت الشركة، عملية السطو التي تعرض لها مستودعها، الرئيسي في منطقة الزوايدة بغزة، والتي أسفرت عن سرقة محتوياته والتي تقدر بنحو خمسة عشر مليون شيقل، الامر الذي قد يحول دون تقديم الخدمة لشريحة واسعة من أبناء شعبنا في المحافظات الجنوبية.

وأكدت الشركة في بيان لها، يوم امس الثلاثاء،  إن الذين أقدموا على سرقة جميع الكوابل النحاسية وكوابل الالياف الضوئية والخزائن والمقاسم الطرفية وغيرها من مواد ومعدات الشبكة الاساسية المستخدمة في صيانة شبكة الاتصالات في المحافظات الجنوبية، لم يكترثوا الى انّ فقدانها سيؤدي حتماً إلى توقف الشركة عن تركيب خطوط جديدة وصيانة الاعطال التي تتعرض لها، وانقطاع الخدمات عن المواطنين.

وخلصت الشركة في بيانها إلى أنها تحتفظ لنفسها بحق اتخاذ كافة الاجراءات والتدابير الكفيلة بإعادة الحق إلى أصحابه، لضمان عدم تكرار مثل هذه الجريمة، مؤكدة في هذا السياق على أنها لن تتخلى عن واجبها الوطني تجاه أهلنا في محافظات قطاع غزة.