رام الله - النجاح - بحث رئيس سلطة المياه مازن غنيم، مع رئيس دائرة الشرق الأوسط في الوزارة الفدرالية للتعاون الاقتصادي والتنمية الألمانية كلاوس كريمير، ومدير التعاون الإنمائي في مكتب ممثلية ألمانيا في رام الله بيرند دونزلاف، ومديرة بنك التنمية الألماني في فلسطين إزبيل ستايمر، التعاون المشترك، وتحديدا فيما يتعلق ببرنامج التحلية المركزية في قطاع غزة.

وقال غنيم خلال الاجتماع إننا على أبواب فصل الصيف الذي تتفاقم فيه أزمة المياه نتيجة زيادة الطلب في ظل محدودية الكميات بسبب السيطرة الاسرائيلية، إضافة إلى الظرف السياسي والمالي الذي تمر به فلسطين.

وبينت سلطة المياه في بيان لها، أن "اللقاء يأتي تتويجا للمباحثات والاجتماعات السابقة مع كافة الممولين والداعمين، وتحديدا ألمانيا، من أجل دعم المشروع المائي الأكبر في فلسطين، وهو برنامج محطة التحلية المركزية، الذي تبلغ ميزانيته التقديرية 700 مليون دولار.

وأشار غنيم إلى أن سلطة المياه أحرزت خطوات متقدمة في المشروع، بدءا من التزام المانحين بأكثر من 80% من قيمة المشروع، وصولا إلى طرح بعض العطاءات.

من جانبه، أكد كريمير تقديره للدور الذي تقوم به سلطة المياه في تنفيذ المشاريع، منوها إلى نية ألمانيا الإعلان عن الدعم المالي لبرنامج المحطة المركزية في اجتماع مؤتمر المانحين المقبل في بروكسل، نهاية الشهر الجاري.