غزة - النجاح -  أصيب عدد من المواطنين بجروح مختلفة، مساء اليوم الجمعة، عقب اعتداء أجهزة أمن حماس  عشرات المشاركين في وقفة احتجاجية وسط مدينة دير البلح وسط قطاع غزة.

وأفاد شهود عيان،  بأن عناصر أجهزة أمن حماس هاجمت وقفة احتجاجية، دعا لها الحراك الشعبي في دير البلح، احتجاجاً على ممارسات أجهزة أمن حماس الأخيرة ، ما أدى لإصابة أكثر من 10 مواطنين، بينهم امرأة بإصابات مختلفة، عقب الاعتداء عليهم بالهراوات والعصي والآلات حادة والبنادق.

وأكد الشهود أن عناصر أجهزة  أمن حماس  استخدمت القوة المفرطة في قمع المشاركين بالوقفة السلمية، وأطلقت الرصاص الحي في المكان، وهاجمت المواطنين بسيارات عسكرية، واعتدت على الأطفال والشيوخ والنساء.

وتتواصل في القطاع الفعاليات المنددة بقمع أجهزة أمن حماس  ضد المواطنين العزل، الذين يشاركون في وقفات ومسيرات دعا لها حراك "بدنا نعيش" ضد سياسيات حماس القمعية، وإرهاقه بالضرائب والرسوم الجمركية.